عشرون عاماً على المبادئ التوجيهية بشأن النزوح الداخلي

يصادف هذا العام الذكرى العشرين لإطلاق المبادئ التَّوجيهية بشأن النُّزوح الداخلي التي قدَّمت منذ ذلك الحين المساعدة لكثير من الدول المستجيبة للنُّزوح الداخلي، بل أُدخِلَت في كثير من القوانين والسياسات الوطنية الإقليمية وأصحبت جزءاً لا يتجزأ منها. إلاَّ أنَّ النُّزوح الداخلي ما زال يحدث بنطاق هائل وما زالت آثاره تهيمن على حياة المتأثرين به

يتضمن هذا العدد ١٩ مقالة حول الموضوع الرئيسي بعنوان: عشرون عاماً على المبادئ التوجيهية بشأن النزوح الداخلي.

Contents
سيسيلا جيمينيس -دامري

يصادف عام 2018 الذكرى السنوية العشرين للمبادئ التَّوجيهية بشأن النُّزوح الداخلي وقد تحقق كثير من التقدم خلال السنوات العشرين الماضية، إلَّا أنَّ الوضع الذي يعيش فيه ما يفوق أربعين مليون نازح داخلياً نتيجة النزاع والعنف وعدم وجود أي إشارة إلى انخفاض الأعداد تجعلنا نطرح سؤالاً مهماً على أنفسنا: إلى أين سنذهب بعد ذلك؟

نادين واليكي وإليزابيث آيستر ومارتينا كاتيرينا

تسعى إحدى خطط العمل الجديدة إلى تشجيع اتخاذ مزيد من الإجراءات الاستراتيجية فيما يتعلق بدفع إصلاح السياسات والممارسات في مجال النُّزوح الداخلي.

إيلانا نيكولاو وأنآييس پاغو

تُظهِر لنا قاعدة بيانات عالمية جديدة حول قوانين النَّازحين داخلياً، والسياسات الخاصة بهم المجالات الجغرافية والموضوعية التي ما زالت النصوص القانونية غير كافية بشأنها.

فيل أورتشارد

هناك أمثلة من عدد الدول التي نجحت في تنفيذ قوانينها الخاصة بها بشأن النَّازحين داخلياً وسياساتها، وتعكس هذه الأمثلة وجود عدد من العوامل التي يمكن أن تساعد في ضمان فاعلية التنفيذ.

كارولين فونكيه وتومار بولكڨادزي

تتمتع المبادئ التوجيهية بتاريخ طويل من الدعم في جورجيا. لكنَّ إنجاح التنفيذ ما زال عملاً قيد الإنجاز.

رومولا أدايولا

اعتمد الأشخاص الذين صاغوا اتفاقية كامپالا اعتماداً هائلاً على المبادئ التوجيهية بشأن النُّزوح الداخلي آخذين في الاعتبار السياق الإفريقي، ويتضح ذلك جلياً في إدراكها لحق الناس في عدم التسبب بنزوحهم تعسفياً.

إيلي كيمپ

لا بد من إيلاء مزيد من الاهتمام إلى اللغات وحاجات التواصل للأشخاص المعرضين لخطر النُّزوح الداخلي، أو الذين يواجهونه ويتعافون منه. وتسلط دراسة حالة من نيجيريا الضوء على هذه المسائل، وتضع تحديات أمام المجتمع الدولي لبذل جهود أفضل.

ناتاليا كرينسكي بال ولورا كيڨيلا وميليسا وايماير

البيانات الشاملة والموثوق بها متطلب أساسي لإقامة برامج فعالة وتطبيقها. ويمكن تحسين جودة البيانات بعدة طرق لتكون أفضل في تعبيرها عن المبادئ التوجيهية وتوفيرها للأدلة على دعم تطبيقها.

غريتا زيندير

بعد تبني الدول لأهداف التنمية المستدامة، حان الوقت لمساعدتها في الوفاء بوعدها بأنَّها لن تغفل أي نازح.

كريستيل كازابا

تقر أجندة التنمية المستدامة 2030 بوجود ارتباط بين النُّزوح الداخلي، والتنمية ما يفرض على الدول مراعاة النُّزوح الداخلي عند رصدها للتقدم المحرز نحو تحقيق أهدافها التنموية. لكنَّ الواقع محبط ويقول غير ذلك.

أنجيلا كوترونيو

يُمكِّنُ التعاون مع الدول المتأثرة بالنُّزوح الداخلي من خلال تيسير التبادل بين النظراء للتحديات المشتركة ومن خلال الاستفادة من إمكانات التعبئة التي تبادر بها المنتديات الإقليمية ودون الإقليمية من دفع العمل الوطني وتعزيز عملية تنفيذ المبادئ التوجيهية.

نسيم مجيدي ودان تايلر

على مدى عشرين عاماً، وضعت كثير من الحكومات صكوكاً قانونية وسياسات لتساعدها في إدماج المبادئ التوجيهية في تشريعاتها الوطنية أو أطر سياساتها العامة. لكنَّ تحويل هذا النوايا إلى واقع ملموسٍ وفعال ليس بالأمر السهل كما تبينه الحالة الأفغانية.

سيلا سونميز وشاهان ميري ومارتن كلاترباك

تمثل الحماية العادلة لحقوق الممتلكات والمبنية على نبذ التمييز ضمن المجتمع العراقي متعدد الأعراق دوراً محورياً في إنهاء النزوح وبدء مرحلة الحلول الدائمة.

كارلا روتا وإيلويس روديل وپاسكال بونغارد

يعيش ملايين النَّازحين داخلياً في مناطق تسيطر عليها الجهات الفاعلة المسلحة من غير الدول. ولا مفر من أن تدخل الجهات الإنسانية في مشاركة مباشرة مع هذه الجهات الفاعلة لمساعدتها على تحقيق فهم أفضل للمبادئ التوجيهية حول النُّزوح الداخلي والامتثال إليها.

بيهيغو هابتي ويون جين كويون

بين مختلف المبادرات الجديدة في أثيوبيا لمعالجة حاجات النَّازحين على المدى القريب والبعيد، يُحرِز فريق العمل المعني بالحلول الدائمة بعض التقدم رغم السياق المليء بالتحديات.

ديبورا كزلين

للمبادئ التوجيهية القدرة على دعم قانون حقوق الإنسان الدولي المتعلق بالنُّزوح الداخلي ورفده بأداة مكمِّلة له، لكنَّ قليلاً من محاكم حقوق الإنسان الدولية والإقليمية ولجانها تولي الاهتمام المناسب لها.

رينا بيرموديز وفرانسيس توم تيمپروسا وأوديسا غونزاليز بينسون

في غياب سياسة وطنية للنُّزوح الداخلي، استخدمت الفليبين إطاراً لإدارة الكوارث للتصدي للنُّزوح الناتج عن النزاع المرتبط بالإرهاب في مدينة ماراوي. إلاَّ أنَّ المشكلة التي تعاني منها مثل هذه الاستجابة أنّها لا تقوم على أسس حقوقية.

جيسي كونيل وسابريا كويلو

تشهد منطقة آسيا والمحيط الهادئ تطورات واعدة في مجال السياسات الرامية إلى التصدي لمشكلة التهجير الناتج عن الظروف المناخية والكوارث، لكنَّ هياكل الحوكمة العميقة المطلوبة لتضمين الحماية لم تجهز بعد خاصة للتعامل مع النقل المخطط له للمُهجَّرين. ولا بد من إيلاء مزيد من الاهتمام والتركيز على مساعدة الحكومات في تأسيس بنياتها الوزارية المشتركة وتجهيزها بما هو لازم للتعامل مع مختلف القضايا المعقدة والمتقاطعة التي تفرضها عملية إعادة النقل المخطط له.

ألكساندرا بيلاك وأڨيغايل شاي

مخيفة هي الأرقام التي تشير إليها الإحصاءات والتحديات المتعلقة بالنُّزوح الداخلي. لكنَّ كثيراً من الأشياء تعلمناها منذ إطلاق المبادئ التوجيهية حول النُّزوح الداخلي في عام 1998. وما نحتاج إليه اليوم هو بذل الجهود المنسقة والزخم المستدام للتأسيس على الوعي المتحقق ومواجهة التحديات الطارئة.

General Articles
جانيس مارشال و كيلين كوريغان

تواجه بيليز حالياً وضعاً للجوء يذكرنا في كثير من جوانبه بأزمة لاجئي أمريكا الوسطى التي تعاملت معها البلاد بنجاح في تسعينيات القرن العشرين. فهل يمكن لدروس الماضي أن تكون مفتاح توجيه الاستجابة الأكثر فعالية اليوم؟

غيليان كورنيش وريبيكا رامزي

تؤكد الأبحاث المعمولة على برنامج إعادة التوطين في ميانمار على الحاجة الماسة لأنَّ يفهم صانعو السياسات الطرق التي يؤثر بها الجندر في خبرة مختلف المجموعات لأثر إعادة التوطين المدفوع بالتنمية.

بريحيت بيكوارد ولوك ديلفت

على المجتمع الإنساني أن يستفيد من مجموع المعارف التي طورتها المنظمات الوطنية غير الحكومية في بيئات النِّزاع المطوَّل ثم يُحسِّنها ويجمعها ويعززها وينشرها.

ويليام باكونزي

هناك فرصة في أن يكون الباحثون النظراء اللاجئون مصدراً حيوياً للوصول إلى مجتمعات اللاجئين وتكوين معرفة حولهم ومساعدتهم، ولا بد للباحثين الدوليين من أن يفكروا بأفضل السبل للعمل بالتعاون مع هؤلاء الباحثين من اللاجئين.

اللجنة التحضيرية لمؤتمر القمة العالمي للاجئين

في يونيو/حزيران 2018، اجتمع ٧٢ ممثلاً عن اللاجئين من ٢٧ بلداً مضيفاً في جنيف في مؤتمر قمة عالمي للاجئين هو الأول من نوعه.

إيووها تشيما إيووها

إينيمبا كوينو يداً بيد نرتقي بإنجازاتنا

عمر عبد الله ماينا ودانيال مشور وأنطوني نولان

رغم تعدد الالتزامات وكثرة التوجيهات التي تحبذ تولي جهات فاعلة محلية لمهمة التنسيق على المستوى الوطني، يشير واقع الحال إلى أنَّ الإقصاء ما زال يحيق بتلك الجهات.

إخلاء مسؤولية

جميع الآراء الواردة في نشرة الهجرة القسرية لا تعكس بالضرورة آراء المحررين ولا آراء مركز دراسات اللاجئين أو جامعة أكسفورد.

 

facebook logo Twitter logo RSS logo

Forced Migration Review
Refugee Studies Centre
Oxford Department of International Development
University of Oxford
3 Mansfield Road, Oxford OX1 3TB, UK
fmr@qeh.ox.ac.uk  +44 (0)1865 281700
skype: fmreview