كلمة أسرة التحرير

لإيماننا بضرورة العمل الإنساني وفاعليته عدة أسباب أهمها أنَّ العمل الإنساني أثبت فعاليته الحقيقية عبر السنين في التعامل مع حاجات الناس وعلى الأخص منهم المهجَّرين قسراً. لكنَّ هذا الإيمان سرعان ما يلين بسبب العثرات المتشعبة والواضحة التي صاحبت العمل الإنساني. فوجود الأشخاص في أوضاع التَّهجير المطوَّل وعدم كفاية الحلول المقترحة لهم والقدر المحتوم الذي سيواجه الأشخاص الذين يُهجَّرون الآن كلها تشير إلى الحاجة الماسة للتحسين الذي لن يتحقق من خلال العمل الإنساني وحده. بل يمكن تحقيق ما هو أبعد من ذلك إذا ما أُشرِك مع جهات العمل الإنساني الفاعلون الإنمائيون والجهات الفاعلة في بناء السلام في الاستجابات للتَّهجير.

وليست تلك فكرة جديدة بحد ذاتها كما وضَّح ذلك صدر الدين أجا خان في بيان له أدلى به عام 1967 عندما كان مفوضاً سامياً للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ذلك البيان الذي ننشره في الغلاف الخلفي لهذا العدد. ويستمر هذا العدد من نشرة الهجرة القسرية في استكشاف الأفكار والممارسات الحديثة التي تُطبَّق حالياً في إشراك العمل الإنمائي والإنساني كليهما دعماً "لاجتياز المراحل الانتقالية" و"الحلول" للمهجَّرين.

ويتضمن العدد 52 من نشرة الهجرة القسرية أيضاً طائفة من المقالات "العامَّة" حول مختلف جوانب الهجرة القسرية.

نتقدم بالشكر لكل من أليوشا دونفريو (لجنة الإنقاذ الدولية) وكاثرين ستاروب (المجلس الدانماركي للاجئين) على مساعدتهما بصفتيهما مستشارتين للموضوع الخاص لهذا العدد. ونود أن نعبِّر عن خالص امتناننا للحكومة الدانماركية التي قدَّمت الدعم المالي لهذا العدد نيابةً عن تحالف الحلول الذي تتولى فيه الحكومة الدانماركية صفة نائب الرئيس فيه.

العدد الكامل والمقالات المنفردة متاحة على الإنترنت بصيغتي html وpdf بالإضافة إلى تسجيلاتها الصوتية على الرابط التالي: www.fmreview.org/ar/solutions. يرجى المساعدة على تعميم  هذا العدد من خلال إرساله إلى شبكاتكم وذكره في وسائل التواصل الاجتماعي تويتر وفيسبوك وإضافته إلى قوائم المصادر.

وسوف يُتاح العدد بإصداريه الإلكتروني على الإنترنت باللغات الإنجليزية والعربية والفرنسية والإسبانية. يتوافر أيضاً ملخَّص للعدد 52 من نشرة الهجرة القسرية (الذي كان يأتيكم سابقاً باسم "القائمة") بنسق جديد يسهِّل عليك الوصول إلى النسخة الإلكترونية من المقالات المنشورة للعدد ذاته على الإنترنت. في حالة رغبتكم بالحصول على نسخ من الإصدار المطبوع لهذا العدد، يرجى مراسلتنا على البريد الإلكتروني fmr@qeh.ox.ac.uk.

للحصول على تفاصيل الأعداد القادمة انظر www.fmreview.org/ar/forthcoming

  • العدد 53 من نشرة الهجرة القسرية المجتمعات المحلية: الأولى والأخيرة في توفير الحماية (أكتوبر/تشرين الأول 2016) .
  • العدد 54 من نشرة الهجرة القسرية، إعادة التوطين (فبراير/شباط 2017) الموعد الأخير لاستلام المقالات: 10 أكتوبر/تشرين الأول 2016.

 

للحصول على تنبيهات فور صدور الأعداد الجديدة أو بما يتعلق بالأعداد القادمة، انضموا إلينا على فيسبوك أو تويتر أو انضموا إلى قائمة التنبيهات التي نرسلها للمشتركين عبر البريد الإلكتروني على الرابط التالي:  www.fmreview.org/ar/request/alerts.

ماريون كولدري وموريس هيرسون

المحرِّران، نشرة الهجرة القسرية

 

 

إخلاء مسؤولية

جميع الآراء الواردة في نشرة الهجرة القسرية لا تعكس بالضرورة آراء المحررين ولا آراء مركز دراسات اللاجئين أو جامعة أكسفورد.

 

facebook logo Twitter logo RSS logo

Forced Migration Review
Refugee Studies Centre
Oxford Department of International Development
University of Oxford
3 Mansfield Road, Oxford OX1 3TB, UK
fmr@qeh.ox.ac.uk  +44 (0)1865 281700
skype: fmreview